تلخيص تاريخ اول ثانوي الدرس الثالث مفــاهيــم فلسفيــة ودينيــة:

الكاتب بتاريخ عدد التعليقات : 0
تلخيص تاريخ اول ثانوي الدرس الثالث مفــاهيــم فلسفيــة ودينيــة:



الدرس الثالث: مفــاهيــم فلسفيــة ودينيــة:


فطر الله الإنسان على الإيمان به والقبول برسالاته التي أتت لتجيب على سؤاله المضنى لم أتيت به وأتت بكتب مقدسة صححت تفكير الإنسان وحفظت مادة تاريخية لم تختلف بين الإديان إلا فيما حرفه الإنسان.
أولاً:- الأديــان السمــاويـة:-
كان مهبط معظمها في الوطن العربي وأهمها تأثيراً في مسار الحضارات الإنسانية (اليهودية- المسيحية- الإسلام).
اليهـــوديــة
المسيــحيــة
الإســـــلام
أنزلها الله تعالى على سيدنا موسى عليه السلام وأنزل عليه التوراة وتتضمن الإيمان بالله واليوم الأخر وتشريعات دينية ودينوية وحرفها اليهود فيما بعد قال تعالى" وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين والأنف بالأنف والأذن بالأذن والسن بالسن والجروح قصاص. ومن تصدق به فهو كفارة له ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون" المائدة آية45. وقال تعالى " وكتبنا عليهم في الألواح من كل شيء موعظة وتفصيلاً لكل شيء..." الأعراف آية145.
أنزلها الله تعالى على سيدنا عيسى بن مريم عليه السلام وأنزل عليه الإنجيل وتضمن الإيمان بالله وتكميل التوراة التي أضاعها اليهود وقد حرفها المسيحيون بع موت الحواريين أصحاب عيسى عليه السلام وجاؤو بفكرة صلب المسيح كفداء للبشرية وهو لم يصلب بل رفعه الله إليه كما أخبرنا القرآن.
ولا تختلف عبادات المسيحيين واليهود إلا في تقديم الذبائح التي يقدمها اليهود ويرى المسيحيون أنها ليست ضرورية بعد صلب المسيح بزعمهم فداء للعالم
هو دين الفطرة قال تعالى" فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم" الروم آية43 "ملة أبيكم إبراهيم هو سماكم المسلمين من قبل" الحج آية78 " إن الدين عند الله الإسلام" آل عمران 19 " اليوم أكملت لكم دينكم أتممت عليكم نعمتي وضيت لكم الإسلام ديناً" المائدة آية 3 " ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الأخرى من الخاسرين" آل عمران آية 85.
والإسلام دين تكمن فيه حرية الإنسان وذلك بالغائه لأي عبودية غير عبودية الله وحده.








ثانياًَ:- الفلســفات الــوثنيــة :- وظهرت في قارة آسيا وهي:
الهندوسية
الكنفـوشــوشيــة
البـــوذية
الــزرادشتية
تقوم أسسها على الكارما وهي قوانين (تناسخ الأرواح –وحدة الوجود – الجزاء والعدالة وتخليص الروح من الجسد واتحادها بإله الهندوس براهما) الذي يعبدونه وينادونه برب الأرباب المتصف بالكمال والتقديس حسب ما يعتقدون.

أتى بها الحكيم الصيني كونقوشيوس حيث طورها من عقائد الصينيين القدماء الذين كانوا يعبدون مظاهر الطبيعية والأرواح المسيطرة على ظواهر الأشياء (الملائكة) وأرواح الآباء وآمنوا بإله السماء العظيم الذي يحب الخير ويكره الشر وهو ما آمن به كونقوشيوس ودعا إليه معترفاً بإله واحد سماه " تي إن" صاحب العرش في السماء لكنه لم يهتم بمعرفته واكتفى بإصلاح الناس معتبراً الدين موساة الأيتام والفقراء وقال أن الإنسان لا يصل إلى مراتب التقدم بالعبادات بل بذاته وبالمعرفة الصحيحة ورغم اهتمامه بالصدقة إلا أنه لم يكن له نظام خاص بالصدقة.
هي ديانة الحب والسلام حسب مايعتقد البوذيون تتمحور حول التأمل والتفكير في حقيقة الوجود ومنع نشوء طبقة لاهوتية تستغل الناس وغايتها التخفيف من آلآم الناس وإسعادهم وتحقيق المساواة وإلغاء الطبقات والوصول إلى مرحلة السعادة الكلية (النير فانا) وتقوم أسسها على فلسفة الحب والسلام والابتعاد عن ملاذ النفس والزهد والتقشف عبر تأملات روحية ولها كتب شهيرة تعرف بـ(سلال الحكمة الثلاث) وهي أضخم تراث فلسفي لأي دين وثني ورغم أن بوذا لم تدع الألوهية إلا أن اتباعه ألهوه وعبدوه" كما يؤخذ على البوذية تحريمها العمل فبوذا لم يعمل ولم يحث على العمل.
أتى بها الحكيم الفارسي زرادشت وآمن بها المجوس بعد كفرهم بموسى عليه السلام (كما يعتقد بعض المؤرخين)واختلف علماء الأديان والمؤرخين حول زرادشت وما دعا إليه, هل مصدر دعوته وحي أم من نتاجه الفكري.
لأنه أنكر الوثنية وقصر الربانية على إله واحد متصف بأرفع صفات التنزيه وهو إله الخير الذي جعله أعلى منزله من إله الشر.

"خارطة"

تلخيص تاريخ اول ثانوي الدرس الثالث مفــاهيــم فلسفيــة ودينيــة:



0 تعليق على موضوع "تلخيص تاريخ اول ثانوي الدرس الثالث مفــاهيــم فلسفيــة ودينيــة:"


الإبتساماتإخفاء